المخرجات يحصدن جوائز الدورة الـ 15 لمهرجان الفيلم القصيرفي طنجة

27 مشاهدات

 11

تم الإعلان من طرف لجنة التحكيم برئاسة السينفيلي أحمد الحسني، رئيس مهرجان تطوان الدولي لسينما بلدان البحر الأبيض المتوسط، في حفل الاختتام الذي
احتضنته قاعة سينما روكسي مساء السبت السابع من أكتوبر/تشرين الأول الجاري، عن الأفلام الفائزة بجوائز وتنويهات الدورة 15 لمهرجان الفيلم القصير المتوسطي المنظمة بطنجة من 2 إلى 7 أكتوبر 2017 .
وهكذا فاز الفيلم السلوفيني “حظا سعيدا، أورلو” للمخرجة سارة كيرن بالجائزة الكبرى للمهرجان، ومنحت لجنة التحكيم جائزتها الخاصة للفيلم السوري “ماريه نوستروم” للمخرجة

رنا كزكز والمخرج أنس خلف. أما جائزة الإخراج فكانت من نصيب المخرج التونسي لطفي عاشور عن فيلمه “علوش”، وجائزة السيناريو حصل
عليها الفيلم اليوناني “ناقص واحد” للمخرجة ناتاسا كسيدي، التي ساهمت أيضا في كتابة السيناريو رفقة مانوس باباداكيس، في حين منحت جائزة التشخيص إناثا
للممثلة فلافي دولانغل عن دورها في الفيلم الفرنسي “مارلون” للمخرجة جيسيكا بالود وجائزة التشخيص ذكورا للممثل إيلي نجيم عن دوره في الفيلم اللبناني “سلامات من ألمانيا” للمخرجة أونا كونجاك .ولم يفت لجنة التحكيم السباعية الأعضاء، التي ضمت أيضا المخرج المغربي نور الدين لخماري والمخرجة المغربية نرجس النجار والسلوفينية أنا لامبريت والفرنسي أنطوان لوبيهان والإيطالي جاكوبو شيسا والمخرجة التونسية شيراز البوزيدي، منح ثلاثة تنويهات خاصة للأفلام التالية: “النداء” للمخرجة مريا كنزي لحلو من المغرب و”قتال من أجل الموت” للمخرجة إليونورا فينينوفا من مقدونيا و”سمكة صغيرة” للمخرج كريسانتوس مارغونيس من اليونان .
تجدر الإشارة إلى أن عدد الأفلام القصيرة التي شاركت في مسابقة هذه السنة قد بلغ رقم 55 ، وهي أفلام تنتمي إلى 22 بلدا متوسطيا. وكانت حظوظ الفوز
بجوائز المهرجان غير متكافئة، لأن هذه البلدان لم تشارك بالحصة نفسها من الأفلام، فمنها من شارك بخمسة أفلام أو أربعة أو ثلاثة أو فيلمين أو فيلم واحد .