هذا الشاب يقطعُ آلاف الكيلومترات ركضاً لتحقيق ما يصعبُ على السياسيين فعله!

26 مشاهدات

Résultat de recherche d'images pour "‫الرحال الليبي البوصيري عبدالسلام‬‎"

وصل الرحال الليبي البوصيري عبدالسلام، مساء الثلاثاء، إلى مدينة سبها قاطعا مسافة مائة وخمسون كيلومترا في ثلاثة أيام انطلقت من منطقة قرارة بوادي الآجال.

وحظي البوصيري فور وصوله باستقبال رسمي وشعبي فى ميدان القرضة بسبها، وكان فى مقدمة المستقبلين أحمد سعيد السني، مدير مجلس الرياضة بمدينة سبها وعدد من المهتمين بالشأن الرياضي ومؤسسات المجتمع وجمع من المواطنين من سكان سبها.

وقال البوصيري فى تصريح لـ”بوابة الوسط” إن الهدف من هذه الرحلة هو بعث رسالة سلام إلى الجنوب الليبي خاصة، وليبيا عامة ولفت الانتباه إلى أن الليبيين بحاجة إلى سلام ووئام وأن يتوقف الإقتال والكراهية والحقد بينهم.

وأضاف: الليبيون قادرون على صناعة السلام وبناء مستقبل إلى أطفالهم والاجيال القادمة بالمحبة والحب والسلام.

وأشار البوصيري إلى أنه يفكر فى رحلة على الأقدام تنطلق من الجنوب إلى مدينة طرابلس ثم إلى مدينة بنغازي بمشاركة عدد من الشباب من مختلف الأندية الرياضية بالجنوب.

وفور وصول البوصيري تم تكريمه من قبل المجلس الرياضي بسبها ونادي القرضابية الرياضي والتجمع الوطني بفزان وتنسقية مؤسسات المجتمع المدني بمنطقة القرضة بشهادات تقدير وهدايا تكريماً له على مجهوده الذي يحمل رسالة السلام إلى كل الليبيين.

يذكر أن الرحال البوصيري رياضي ألعاب قوة بنادي الأم الرياضي بمنطقة الزاوية وناديي الشرطة والربيع بمنطقة وادي الآجال، وقام قبل سنوات برحلة من منطقة قراقرة بوادي الآجال إلى مدينة سبها على دراجة هوائية.