مفاجأة في اختيار مورينيو لأفضل لاعب درّبه في مسيرته

32 مشاهدات

 جوزيه مورينيو (أ ف ب)

نجوم كثر أشرف عليهم، ولا يزال، المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو خلال مسيرته مثل البرتغالي جوزيه مورينيو والسويدي زلاتان إبراهيموفيتش والكاميروني صامويل إيتو والويلزي غاريث بايل والألماني مسعود أوزيل والبلجيكي إيدين هازارد والفرنسي بوغبا، لكن “السبيشال وان” لم يختر أي منهم كأفضل لاعب دربه بل إنه انتقى الصربي نيمانيا ماتيتش الذي أشرف عليه في تشلسي سابقاً ثم ضمه إلى مانشستر يونايتد هذا الصيف.

كثر هم النجوم الذين أشرف عليهم، ولا يزال، المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو خلال مسيرته مثل البرتغالي جوزيه مورينيو والسويدي زلاتان إبراهيموفيتش والكاميروني صامويل إيتو والويلزي غاريث بايل والألماني مسعود أوزيل والبلجيكي إيدين هازارد والفرنسي بوغبا، لكن “السبيشال وان” لم يختر أي منهم كأفضل لاعب دربه بل إنه انتقى الصربي نيمانيا ماتيتش الذي أشرف عليه في تشلسي سابقاً ثم ضمه إلى مانشستر يونايتد هذا الصيف.

وقال مورينيو لصحيفة “ذا تايمز” البريطانية رداً على سؤال بهذا الصدد: “لا يمكنني القول أنني عملت مع أحد أفضل من ماتيتش خلال مسيرتي. إنه لاعب لديه سلوك أثّر بي”.

وأضاف: “في مباراة مع تشلسي، أشركته في الدقيقة 45 ثم قمت باستبداله في الدقيقة 75. لقد كان حزيناً وأنا أيضاً، لم يكن الموقف لطيفاً، هذا الأمر قمت به مرتين فقط خلال مسيرتي. في اليوم التالي جاء ماتيتش وقال لي: لست سعيداً، لكن هذا خطأي. لم أحب ذلك، لكنه كان مستحقاً بسبب الطريقة التي لعبت بها”.

وختم المدرب البرتغالي بالقول: “لم نستمر في العمل سوياً طويلاً لأنه تمّت إقالتي بعد ذلك بقليل. لكنه أصبح أحد المقربين إليّ، وأحد الأشخاص الذين كنت على تواصل معهم رغم أنني لم أعد أعمل معه”.

وكالات