القط الغضبان” يحول صاحبته إلى مليونيرة

385 مشاهدات

"القط الغضبان" يحول صاحبته من نادلة إلى مليونيرة

“القط الغضبان” يحول صاحبته من نادلة إلى مليونيرة
تم تصوير “القط الغضبان” أكثر من مرة في الولايات المتحدة للدعاية التجارية، واستنسخت صوره لترسم على منتجات تذكارية مختلفة، لتدر بذلك على صاحبته بملايين الدولارات.

وربحت صاحبة القط  الأميركية تباتا باندسون البالغة من العمر 28 عاما 64 مليون جنيه استرليني بفضل نشر صور قطها المعروف على شبكة الانترنت كـ” قط غضبان”. وقد أصبح القط نجماً سينمائياً بعد أن تم تصوير فيلم عنه بإسم “أسوأ أعياد الميلاد للقط الغاضب”.

وقالت باندسون الساكنة في مدينة مورينستاون بولاية آريزونا الأميركية إن هذا الإنجاز الذي حققه قطها خلال فترة وجيزة جعلها تتخلى عن العمل، مضيفة أنها تسرحت من مطعم حيث كانت تعمل نادلة، لتكون على اتصال دائم بكل من يريد التعارف مع قطها على شبكة التواصل الاجتماعي.

وقالت صحيفة “دايلي أكسبريس” إن الأميركية ربحت بفضل بيع صور قطها بوجهه الغاضب المتجهم أكثر من بعض مشاهير هوليود مثل نيكول كيدمان وكاميرون دياز وميت دايمون وغيرهم.

العالم